كل عام وأنتن بخير أسأل الله أن يجعله عام خير وبركة على الجميع 
 
ملاحظة هامة : نقدك لإنتاج زميلاتك سواء بالإيجاب أو السلب يؤكد حضورك معنا هنا ويزيد من درجاتك
سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

    التضحية و الايثار

    شاطر
    avatar
    قوووت القـلوب

    عدد المساهمات : 2976
    تاريخ التسجيل : 01/11/2009

    التضحية و الايثار

    مُساهمة من طرف قوووت القـلوب في الأحد 27 نوفمبر 2011 - 23:18



    التضحية و الايثار

    قال تعالى :-((ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة))
    وقد
    رتب النبي صلى الله عيه وسلم دخول الجنه على هذه الخصله، فقال صلى الله
    عليه وسلم:{ من احب أن يزحزح عن النار ويدخل الجنه فلتدركه منيته وهو مؤمن
    بالله واليوم الآخر ويأتي على الناس الذي يحب أن يؤتى عليه}رواه البخاري
    ومسلم
    وقال صلى الله عليه وسلم {لا يؤمن احدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه} رواه البخاري ومسلم


    التضحية والإيثار :-

    هل تعلمون ماهي التضحية هل هي مجرد كلمة هل هي مجرد فعل هل هناك مقابل من ورائها هل تنتظر شكر
    هل تنتظر حب
    عندما تكون تضحية فهي من القلب للقلب
    لا تنتظر شكراً من احد لكنك لا تريد خذلان ونسيان وجحود
    والا حتماً سيكون هناك انكسار وحزن وبكاء

    التضحية .. أساس المحبة والصدق والإخلاص ..

    التضحية ..
    هي أسمى معاني الحـــــــــــب,,,,,,

    التضحية .. جمال ساحر ينبع من نهر صادق عذب المياه..

    النضحية والايثار وجهان لعملة واحده

    ما اجمل ان يضحي الاب من اججل ابنائه

    وما اجمل ان تضحي الام من اجل ابنائها

    ومن بعد حين ما اجمل ان يضحي الابناء من اجل وآلديهم

    والتضحيه الكبرى تكون بين الزوجين اللذين هم عماد الاسرة

    اذا لم يكن هناك تضحيه بينهم فأنه حتماً سوف يعكس هذا المبداء

    في نفوس الابناء بالانانيه

    لكن هناااااااااك فررررررررررق بين التضحية و >>>>نكران الذات <<<

    فا نكران الذات امر غير محمود وضعف الشخصية امر مذموم

    التضحية رمز لقوة الشخصية والعقل والمحبه والعطف والرقة والعذوبه


    سأضرب أمثلة لتضحيه وتعاريف لها :-

    التضحية :-
    هي
    ان تعطي من القلب بدون مقابل ولا ضمانات انما ضمانك هو احساسك ان هناك ثمة
    عطاء لا محدود مندفع من وجداني وروحي وقلبي لمن احب حتى لوكانت نهايتي


    التضحية ليس أمر سهل على كل شخص بل هي شئ صعب لمن هم يصعب عليهم التضحية ولمن هم انانيون
    لا يحبون الا انفسهم

    المضحي انسان خلقه الله ليعطي ليبذل الحب والاخلاص

    المضحي انسان ينشر عبق الحب المتوهج المعطر بالاخلاص

    المضحي انسان مميز في عصره ولن يتكرر

    المضحي انسان يموت لكي يعيش من حوله

    المضحي انسان بمعنى كلمة انسان


    _________________

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    avatar
    قوووت القـلوب

    عدد المساهمات : 2976
    تاريخ التسجيل : 01/11/2009

    رد: التضحية و الايثار

    مُساهمة من طرف قوووت القـلوب في الأحد 27 نوفمبر 2011 - 23:21




    المضحي انسان يبكي بصمت

    المضحي انسان يمرض بدون دواء ليسخر عافيته لمن يحب

    المضحي انسان لم نوفيه حقه بعد .....

    التضحية والإثيار قصة لها بداية منذ عصورررررر مرت الى الان

    لكن قد يعز مفهوم التضحية من زمن لزمن

    التضحية والإيثار والاخلاص والوفاء والطيبة

    تحولت لمعنى يجمعها وهو (الغباء ) للأسف الشديد

    انقلبت بعض المفاهيم

    فل نتخيل انه لاتوجد تضحيه في هذه الدنيا .......!

    حتماً ستكون كا حياة الغاب كل يصارع لتكون الدنيا له وحدة

    أين الإيثار والتضحيه يآآآآآآآآآآآه ستكون مملة مليئة با لأنانية

    التضحية ليست فقط للأهل بل لمن نحب من قريب وصديق

    لكن هناك أناس اخذنا منهم درس قاسي فمن الغباء ان نضحي

    حتى النهاية حتى الموت نستنزف طاقتنا لهم وهم لم يفكرون بنا

    حتى ولم يقدرون تعبنا معهم يضنون ان تضحياتنا شئ يصدر منا

    تلقائياً بدوووووون عناء وكأننا ماكينة وحتى الحديد يتعب احس انه

    التضحية بدون تفاعل ومحبة وتقدير ان نهايتها قريبة وسوف يكون

    المضحي في قوقعة من الحزن التي لا يحس بها الا من جربها ....

    وهناك امثل حيه عن التضحيات من زمن غابر الى وقتنا الحاضر

    ولك زمن أناس مضحين ولكل زمن ناس جاحدين


    ولنضرب لكم الامثلة :-

    1-
    بالتضحية لم تتردد هاجر (رضي الله عنها) في البقاء وحدها - وفي رقبتها
    رضيع ضعيف - في صحراء مقفرة لا تعرف ما يحمل لها الغد، ولكنها توقن بمن
    يملك اليوم والغد فتقولها صادقة لزوجها إبراهيم (عليه السلام) بعد أن قال:
    الله: إن الله هو الذي أمر بهذا؛ إذن لن يضيعنا.



    2-وبالتضحية
    المجدولة مع البر إسماعيل (عليه السلام) سلم رقبته لأبيه، ولم يوجل لحظة
    وهو يقترب من الموت، وتدنو منه سكين أبيه الذي اعتصر هو أيضًا مشاعر أبوته،
    وضحى بها انصياعًا لأمر الله.



    3-وحين
    تضافرت التضحية مع الحب وإيثار ما هو خير وأبقى، تنازلت سودة بنت زمعة
    (
    رضي الله عنها) لحقها في زوجها خير الخلق (صلى الله عليه وسلم) لعائشة
    (
    رضي الله عنها)، فلم تمسك بتلابيب الدنيا، ولم ترغب إلا في وجه الله، ثم
    إدخال السرور على زوجها الحبيب بمنحه ما يحب حتى وإن كان ذلك على حساب
    فطرتها وحقها.












    _________________

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    avatar
    قوووت القـلوب

    عدد المساهمات : 2976
    تاريخ التسجيل : 01/11/2009

    رد: التضحية و الايثار

    مُساهمة من طرف قوووت القـلوب في الأحد 27 نوفمبر 2011 - 23:30



    4-ولولا
    التضحية ومعها اليقين لما ترك أبو سلمة (رضي الله عنه) زوجته وهاجر وحده،
    ولما تحملت هي فراق صغيرها، وعنت أهلها، استشرافًا لما هو أبقى، وثقة في أن
    الله الذي آمنت به قادر على أن يلم الشمل، ويضمد الجرح.

    إن هذا الخلق العظيم تميز وتفرد بة ديننا الحنيف لأنه مبني على احتساب الأجر وطلب مرضاة الله


    5-وقد
    تمثل هذا الخلق العظيم في صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم حينما قام
    النبي صلى الله عليه وسلم بالمؤاخاة بين المهاجرين والأنصاركما قال ابن
    القيم: آخى رسول الله صلى الله عليه وسلم بين المهاجرين والأنصار في دار
    أنس بن مالك وكانوا تسعين رجلاً نصفهم من المهاجرين ونصفهم من الأنصار آخى
    بينهم على المواساة ويتوارثون بعد الموت دون ذوي الأرحام وإلى حين وقعت
    بدرفلما أنزل الله عز وجل (وأولوا الأرحام بعضهم أولى ببعض ) الأنفال (75)
    رد التوارث دون عقد الأخوة.
    ولقد
    كانت قيم الإيثار والتآخي والمواساة تجري في دماء تلك الأخوة وتملأ
    المجتمع بفيض من المحبة لم يعرف لها التاريخ مثيل. اقرءوا ما رواه البخاري
    في صحيحة في باب إخاء النبي صلى الله عليه وسلم بين المهاجرين والأنصار
    أنهم لما قدموا المدينة آخى رسول الله صلى الله عليه وسلم بين عبدالرحمن
    وسعد ابن ربيعة فقال لعبدا لرحمن : إني أكثر الأنصار مالاً فأقسم مالي
    نصفين ولي امرأتان فانظر أعجبهما إليك فسمهما لي , أُطلقها , فإذا انقضت
    عدتها فتزوجها قال: بارك الله لك في أهلك ومالك , وأين سوقكم ؟ فدلوه على
    سوق بني قينقاع فما تنقلب إلا ومعه فضل من أقط وسمن .....الخ الحديث. يتبين
    لنا من هذا الحديث السابق عظيم المؤاخاة والتضحية والإيثار والمحبة فتعجب
    من تصرف كلا الصحابيين وإيثارهما لبعضهما. هذا الخُلق العظيم جعل مجتمع
    الصحابة رضوان الله عليهم مجتمع متآلف مترابط كما امتدحهم الله (ويؤثرون
    على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة) الحشر آية (9)

    . هكذا ينبغي أن نربي أنفسنا
    وأبناءنا وأن نعودهم منذ الصغر على البذل والتضحية والإيثار وقبل ذلك كله
    إيثار رضا الله على هوى النفس ورضا الناس .


    [
    6 ]
    نموذج تضحية أبوبكر الصديق رضى الله عنه بالمال و بالنفس من أجل طاعة
    الله و الهجرة مع رسول الله و احتمالات تعرضه لكل أنواع الأذى و المخاطر فى
    نفسه و فى أهله و فى أولاده . و من ذلك يجب على العاملين فى حقل الدعوة
    الإسلاميـة أن لا يبخـلوا على دعـوة الله بكل عزيـز لديهم حتى يكونوا
    صادقين مع الله الذى خلقهم و رزقهم و اختارهم لدعوته و هذا شرف عظيم .



    [
    7]
    نموذج تضحية على بن أبى طالب رضى الله عنه بأن ينام فى فراش النبى صلى
    الله عليه و سلم و تعرضه للموت من أعداء الدين . و من هذا النموذج نستقى أن
    دعوة الله عز و جل أعز من النفس البشرية .

    [
    8 ]
    نموذج تضحية أسماء بنت أبى بكر و هى تحمل الطعام إلى رسول الله صلى
    الله عليه و سلم و إلي أبيها و تعرضها لإيذاء الكفار و المشركين . و فى هذا
    النموذج دروس للأخوات المسلمات العاملات فى الدعوة و بيان دورها الهام بأن
    تنال شرف التضحية من أجل دعم المجاهدين فى سبيل الله .

    [
    9 ]
    نموذج تضحية عبد الله بن أبى بكر و هو يحمل المعلومات إلى رسول الله
    صلى الله عليه و سلم و إلى والده فى الغار و تعرضه لإيذاء الكفار ، و من
    هذا النموذج بيان أهمية المعلومات عن الأعداء فى نصرة دعوة الله .





    _________________

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    avatar
    قوووت القـلوب

    عدد المساهمات : 2976
    تاريخ التسجيل : 01/11/2009

    رد: التضحية و الايثار

    مُساهمة من طرف قوووت القـلوب في الأحد 27 نوفمبر 2011 - 23:31



    10 ]
    نموذج تضحية الذين هاجروا قبل رسول الله صلى الله عليه و سلم و تركوا
    مل شئ , و قال لهم الرسول صلى الله عليه و سلم : رَبِحَ البيع , رَبِحَ البيع , و نزل فيهم قول الله تبارك و تعالى :- ] وَمِنَ النَّاسِ مَن يَشْرِي نَفْسَهُ ابْتِغَاءَ مَرْضَاتِ اللَّهِ وَاللَّهُ رَءُوفٌ بِالْعِبَادِ [ ( البقرة :207 ) .

    [
    11 ]
    نموذج تضحية الأنصار بمالهم لنصرة إخوانهم المجاهدين فى سبيل الله وفيهم نزل قول الله تبارك و تعالى : ]لِلْفُقَرَاءِ المُهَاجِرِينَ الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِن دِيَارِهِمْ وَأَمْوَالِهِمْ يَبْتَغُونَ فَضْلاًمِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَاناًوَيَنصُرُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُوْلَئِكَ هُمُ
    الصَّادِقُونَ [ ( الحشر : 8) .
    ]إِنَّ
    اللَّهَ اشْتَرَى مِنَ المُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُم بِأَنَّ
    لَهُمُ الجَنَّةَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ
    فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ وَعْداً عَلَيْهِ حَقاًّ فِي
    التَّوْرَاةِوَالإِنجِيلِ وَالْقُرْآنِ وَمَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ مِنَ
    اللَّهِ فَاسْتَبْشِرُوا بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُم بِهِ وَذَلِكَ
    هُوَ الفَوْزُ العَظِيمُ [ (التوبة :111) .

    من
    هذه النماذج نخلص إلى أن بناء الدولة الإسلامية يحتاج إلى جهاد من جديد , و
    هذا الجهاد لابد له من تضحية بكل عزيز , و لا يمكن تحرير المقدسات
    الإسلامية بالخطب و المقالات و المؤتمرات و الندوات و لكن بالجهاد بالمال و
    بالنفس و بكل عزيز و غال .







    فهيا نراجع أنفسنا ونفسح في بيوتنا مكانًا أوسع للتضحية، ونسد السبل إلى

    هذه البيوت أمام الطمع والأنانية، وكل الأخلاقيات الرديئة التي فرت أمام زحفها إلى نفوسنا وبيوتنا البركة

    والمودة والسعادة، وأبى الحب والنجاح والاستقرار أن يسكنوا ديارًا ضلت التضحية إليها الطريق.


    عدل سابقا من قبل قوووت القـلوب في الإثنين 28 نوفمبر 2011 - 0:10 عدل 1 مرات


    _________________

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    avatar
    قوووت القـلوب

    عدد المساهمات : 2976
    تاريخ التسجيل : 01/11/2009

    رد: التضحية و الايثار

    مُساهمة من طرف قوووت القـلوب في الأحد 27 نوفمبر 2011 - 23:36



    وهذه قصة فيها تضحية في زماننا هذا :-
    قصة مؤثرة جدا جدا ..
    أمي كانت بعين واحدة
    لقد كرهتها
    كانت تسبب لي الكثير من الاحراج
    كانت تطبخ للطلاب و المعلمين لكي تساند العائلة
    ذات يوم بينما كنت بالمدرسة المتوسطة قدمت امي لتلقي علي التحية
    لقد كنت محرجاً جداً .. كيف استطاعت ان تفعل هذا بي
    لقد تجاهلتها , احتقرتها ... رمقتها بنظرات حقد ... و هربت بعيداً
    باليوم الثاني أحد طلاب فصلي وجه كلامه لي ساخراً
    " إيييييييي , امك تملك عيناً واحدة "
    أردت ان ادفن نفسي وقتها , و تمنيت أن تختفي امي للأبد
    فواجهتها ذلك اليوم قائلاً :
    " أن كنت فقط تريدين ان تجعلي مني مهزلة , فلم لا تموتين ؟ "
    مكثت امي صامتة ... و لم تتفوه بكلمة واحدة

    لم أفكر للحظة فيما قلته , لأني كنت سأنفجر من الغضب
    كنت غافلاً عن مشاعرها
    اردت الخروج من ذلك المنزل , فلم يكن لدي شيء لأعمله معها
    لذا أخذت أدرس بجد حقيقي , حتى حصلت فرصة للسفر خارج البلاد
    بعد ذلك تزوجت ... و امتلكت منزلي الخاص
    كان لي اطفال .. و كونت اسرتي
    كنت سعيداً بحياتي الجديدة
    كنت سعيداً بأطفالي , و كنت في قمة الارتياح
    في أحد الأيام ... جائت أمي لتزورني بمنزلي
    هي لم تراني منذ أعوام ... و لم ترى احفادها و لو لمرة واحدة
    عندما وقفت على باب منزلي , اطفالي أخذوا يضحكون منها
    لقد صرخت عليها بسبب قدومها بدون موعد
    " كيف تجرأتي و قدمتي لمنزلي و ارعبت اطفالي ؟ "
    " أخرجي من هنا حالاً "
    جاوبت بصوت رقيق " عذراً , أسفة جداً , لربما تبعت العنوان الخطأ "
    منذ ذلك الحين ... اختفت امي
    أحد الأيام , وصلتني رسالة من المدرسة بخصوص لم الشمل بمنزلي
    لذا كذبت على زوجتي و اخبرتها اني مسافر في رحلة عمل
    بعد الانتهاء من لم الشمل .... توجهت لكوخي العتيق حيث نشأت
    كان فضولي يرشدني لذلك الكوخ
    احد جيراني أخبرني " لقد توفيت والدتك ! " .
    لم تذرف عيناي بقطرة دمع واحدة
    كان لديها رساله أرادت مني أن اعرفها قبل وفاتها
    " أبني العزيز , لم ابرح افكر فيك طوال الوقت , أنا آسفة لقدومي لبيتك و ارعابي لأطفالك ,
    لقد كنت مسرورة عندما عرفت انك قادم بيوم لم الشمل بالمدرسة ,
    لكني لم اكن قادرة على النهوض من السرير لرؤيتك
    أنا آسفة ... فقد كنت مصدر احراج لك في فترة صباك
    سأخبرك .... عندما كنت طفلاً صغيراً تعرضت لحادث و فقدت احدى عيناك
    لكني كأم , لم أستطع الوقوف و أشاهدك تنمو بعين واحدة فقط
    .... لذا فقد اعطيتك عيني ...
    كنت فخورة جداً بابني الذي كان يريني العالم , بعيني تلك
    مع حبي لك ... أمك "
    النهاية

    avatar
    قوووت القـلوب

    عدد المساهمات : 2976
    تاريخ التسجيل : 01/11/2009

    رد: التضحية و الايثار

    مُساهمة من طرف قوووت القـلوب في الأحد 27 نوفمبر 2011 - 23:38



    قصه آخرى
    يقول أحد رجال الدفاع المدني : وصلنا إلى بيتٍ قد اشتعلت فيه النيران ، وفي البيت أمٌ لها ثلاثة أطفال ، وقد بدأ الحريق في أحد الغرف فحاولت الأم الخروج من الأبواب فإذا هي مغلقة ، ثم صعدت سريعاً مع أطفالها الثلاثة إلى سطح المنزل لكي تخرج من بابه فوجدته مغلقاً ، حاولت أن تفتحه فما استطاعت ، كرَّرت فأعياها التكرار ، ثم تعالى الدخان في المنزل وبدأ النَّفَسْ يصعب .
    احتضنت صغارها .. ضمَّتهم إلى صدرها وهم على الأرض حتى لا يصل الدخان الخانِق إليهم ، حتى وإن استنشـقته هي ..
    وصلت فرق الدفاع المدني إلى المنزل ، فوجدوها ملقاةً على بطنها ، رفعوها فإذا بأبنائها الثلاثة تحتها أموات ،(كأنها طيرٌ يحنُوا على أفراخِـه ، يُجنِّبهم الخطر) ..
    يقول الرجل : والله وجدنا أطراف أصابع يدها مُهشَّمة ، وأظافرها مقطوعة ، (فقد كانت تحاول فتح الباب مرة ، ثم تعود إلى أطفالها لتحميهم من لهيب النار وخَنَقِ الدخان مرةً أخرى ..
    حتى ماتت وهيَ تُجَسِّدْ روعة التضحية والحنان .. والعطف والرحمة ..والتضحية لآخر نفس


    _________________

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    avatar
    قوووت القـلوب

    عدد المساهمات : 2976
    تاريخ التسجيل : 01/11/2009

    رد: التضحية و الايثار

    مُساهمة من طرف قوووت القـلوب في الأحد 27 نوفمبر 2011 - 23:42

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    مقطع جميل جدا عن تضحية الحيوانات للشيخ امين الانصاري


    _________________

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    avatar
    قوووت القـلوب

    عدد المساهمات : 2976
    تاريخ التسجيل : 01/11/2009

    رد: التضحية و الايثار

    مُساهمة من طرف قوووت القـلوب في الإثنين 28 نوفمبر 2011 - 1:08

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    برنامج ذكــرى ـ الإيـثـار


    _________________

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    avatar
    قوووت القـلوب

    عدد المساهمات : 2976
    تاريخ التسجيل : 01/11/2009

    رد: التضحية و الايثار

    مُساهمة من طرف قوووت القـلوب في الإثنين 28 نوفمبر 2011 - 2:02

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



    الإيثــــــــــار من دروس الهــــــــــــجرة /// cheers cheers
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]///على هــــــــــذا الرابـــــــــــط
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


    _________________

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 21 أكتوبر 2017 - 17:43