كل عام وأنتن بخير أسأل الله أن يجعله عام خير وبركة على الجميع 
 
ملاحظة هامة : نقدك لإنتاج زميلاتك سواء بالإيجاب أو السلب يؤكد حضورك معنا هنا ويزيد من درجاتك
سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته

    بينَ [ المعلّمة ] و [ الطالبة ] ~ [ لقاء مع الأستاذة عائشة القحطاني ] -2- ..~ منقوووول لرووعته

    شاطر
    avatar
    قوووت القـلوب

    عدد المساهمات : 2976
    تاريخ التسجيل : 01/11/2009

    بينَ [ المعلّمة ] و [ الطالبة ] ~ [ لقاء مع الأستاذة عائشة القحطاني ] -2- ..~ منقوووول لرووعته

    مُساهمة من طرف قوووت القـلوب في الخميس 15 سبتمبر 2011 - 5:53

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]





    لقاؤنا الأوّل مع قلوبكنّ كان[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    اوهنا على هذا الرابط



    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    وهُنا لقاءٌ آخر نكمِل فيه ما بدأنا .. :

    ماذا تريد المعلّمة من الطالبة ..؟!

    وماذا تريد الطالبة من المعلّمة ..؟!

    وأخيراً[ كلماتٌ من نور ]

    بقلم الأستاذة عائشة القحطاني ..


    فكونوا معنا ..

    منقووووووول لرووووعته من منتدى لكِcheers

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    </FONT>






    عدل سابقا من قبل قوووت القـلوب في الخميس 15 سبتمبر 2011 - 6:47 عدل 3 مرات


    _________________

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    avatar
    قوووت القـلوب

    عدد المساهمات : 2976
    تاريخ التسجيل : 01/11/2009

    رد: بينَ [ المعلّمة ] و [ الطالبة ] ~ [ لقاء مع الأستاذة عائشة القحطاني ] -2- ..~ منقوووول لرووعته

    مُساهمة من طرف قوووت القـلوب في الخميس 15 سبتمبر 2011 - 5:59

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


    سؤال ..
    ماذا تريد المعلّمة من الطالبة ..؟!

    عملت استفتاء في الانترنت عن هذا الأمر ..
    وكانت هذه هيَ الإجابات أنقلها لكنّ ..

    - أجابت المعلّمة سهلية ( رياضيات ) : أريدها محترمَة .. تحترم الحصّة ومعلّمتها والعلم أولاً .

    - أجابت معلّمة ( اللغة العربية ) : تحترم العلم والمدرسة ومدرساتها وتكون مهذّبة في تعاملها وراقية بأسلوبها .

    - أريدها أن تتذكر الغرض الأساسي لحضورها للمدرسة كل صباح .

    - راقية في تعاملها ومهذبة دائماً .


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



    كيف تكون الطالبة ( طالبة مثاليّة ) ..؟!
    - تتعامل بأسلوبٍ راقي يعكس تربية أهلها لها .
    - تحرص على احترام العلم أوّلاً ومعلمتها ثانياً وزميلاتها ثالثاً .
    - تلتزم بقوانين المدرسة فلا تخرقها .
    - تحافظ على الألفاظ السليمة الراقية أثناء حديثها وتحاورها مع زميلاتها فلا تسب أو تشتم أو تسخر .
    - تختار رفقتها بحذر وتبعد عن رفيقات السوء .
    - تشارك في الأنشطة المدرسيّة بما لا يؤثر على مستواها الدراسي .
    - متعاونة وتساعد زميلاتها دائماً وأبداً .
    - تحبّ العلم ومعلماتها وزميلاتها .
    - تُعامل كما تحبّ أن تُعامَل .
    - تبعد عن العادات السيئة التي تنتشر بين الطالبات كالغش أو السرقة .
    - تكسب ودّ معلماتها وإدارتها .
    - ملتزمة بتعاليم دينها الإسلاميّ وهذا هو سبب النجاح بالدنيا والآخرة فتلتزم مثلاً بالحجاب الشرعي .
    - تبعد عن كلّ ما قد يشوش عليها تركيزها ودراستها مثل جلوسها بجانب المشاغبات .
    - تحافظ على كتبها ودفاترها وأدواتها .

    وماذا تريد الطالبة من المعلّمة ..؟

    عملت استفتاء بين زميلاتِي فكانت الإجابة :

    - نريد المعلّمة التي تشعر بنا ولا تدخل لإلقاء الدرس فقط وتخرج .!

    - تكون حنونة وتعاملنا كبناتها .

    - ما تفرق بين الطالبات ولا تميّز طالبة عن أخرى .

    - ما توبخنا وتخاصمنا أمام الطالبات بالذات إذا ما كانت متأكدة .

    - ما تكتب بالدفتر كثير : أنظري للكتاب لأنها بلا فائدة .. !

    - تحرص على منفعة الطالبات .

    - ما تفضحنا أمام الإدارة .

    - لا تتأخر عن الحصّة ثمّ تقول : ضيعتوا الوقت ..!

    - لا تتغيب عن المدرسة ثمّ تقول : " تأخرتم عن باقي الفصول " وتضغطنا بالمنهج .





    قد تكون بعض النقاط غير صحيحة ..
    دعونا نحصر بعض النقاط التِي بالفعل تريدها الطالبة من المعلّمة :
    - متبسّمة بشوشة : لأنّ ذلك بالفعل يشرح صدور الطالبات .
    - تعاملنا باحترام: لأنّ الاحترام هو العامل المتبادل بين الطالبات والمعلّمات .
    - تعاملنا كأنّنا بناتها : وسنعاملها كأنّها أمٌ لنا ..
    - تكون قريبة منّا : تحاورنا وتنصحنا وتساعدنا .
    - تنوّع في الشرح وفي أسلوبها : حتّى لا نشعر ببعضِ الملل والخمول أثناء الحصّة .
    - تشرح بحماس : لنتحمّس نحن أيضاً .. ^^
    - تعامل الطالبات على حسب مستواها العقلي .
    - لا تجعل الدفتر كشيء لا بدّ منه : فالدفتر لتدوين المعلومات التي لا تتواجد في الكتاب .. فما الفائدة إذا كان نصف الدّفتر كُتب فيه : أنظري الكتاب ص ** ..؟!
    - تلتزم بمواعيدها .
    - تنفّذ كلمتها .
    - حازمة في الحصّة : فلا تترك مجالاً للطالبات المستهترات ليشوشن على باقي الطالبات .






    حوار بسيط إذا كنتِ : معلّمة / طالبة ..؟!
    ماذا تريد المعلّمة من الطالبة ..؟
    وماذا تريد الطالبة من المعلّمة ..؟!




    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    avatar
    قوووت القـلوب

    عدد المساهمات : 2976
    تاريخ التسجيل : 01/11/2009

    رد: بينَ [ المعلّمة ] و [ الطالبة ] ~ [ لقاء مع الأستاذة عائشة القحطاني ] -2- ..~ منقوووول لرووعته

    مُساهمة من طرف قوووت القـلوب في الخميس 15 سبتمبر 2011 - 6:02



    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


    [b]وكان
    لمعلّمتي الحبيبة : عائشة القحطاني ( لغة إنجليزية ) - التي حصلت على أكبر عدد من الأصوات كأفضل معلّمة - كلماتُ نثرتها كالدرر ..
    رصفتها بتميّز بينَ طيّاتِ كتابتها هذه :

    :: :: :: ::




    سبحان خالق الإنسان من طين ،،وجاعل جناته في عليين ،،وصلاة وسلام على نبيه المصطفى الأمين ،أقام به الدين من سنين ،،وعلى آله وصحبه أجمعين ..

    وفي جزء من هذا العالم حطت رحالنا ، ونريد أن نرى آثار أقدامنا حتى يُعلم أننا كنا هنا في فترة من الفترات ...حشرنا أنفسنا بين العالم نحن كمعلمات ،، نريد أن نقول للطالبات " نحن نستطيع أن نصنع الفارق .." نعم !! نحن وهن نستطيع أن نصنع الفارق !! فعقل راجح ،وحجةٌ واضحة ، وخيالُ واسع ، وأدب جم ، ورحابة صدر ، ولا نريد إلا شيء واحد ".. القمة .. هي المعركة الحقيقة ((( نكون أو لا نكون ))) ،كلنا في سفينة واحدة ولكل سفينة رُبّانٌ وقُبْطَان والمعلمة رُبان هذه السفينة التعليمية.

    فعندما نغلق في كثير من الأحيان على عقولنا وعقول طالباتنا، فنمنعها من التفكير الإيجابي، نحتجزها داخل نطاقٍ مغلق، أشبه ما يكون بعلبة معدنية مقفلة، نمنع انطلاقتها ومصافحتها للهواء والشمس والحياة، لتتآكلها الرطوبة، وتصدأ وهي لا تزال داخلنا، لنعيش مراحل كئيبة، وقد قيدتنا أغلال وهمية لم ندرك مصدرها .. رغم أننا نحن من أقحمنا أنفسنا داخلها، فصنعنا ضعفنا بأيدينا .
    ولو أننا قمنا بالعكس، فأطلقنا لأفكارنا وأفكارهن العنان، ودعمناها بما نستطيع من قوة وجهد، لحولناها إلى مشروعات ضخمة، تعود علينا بكل الفائدة .. يقول رئيس الوزراء الماليزي السابق محاضير محمد، حول تجربة ماليزيا في النهوض والتنمية، فيقول بأن الشعب الماليزي شعر بالنقص أيام الحكم البريطاني، فاعتقد بأنه لن يتجاوز في تقدمه أكثر من كون أفراده فلاحين أو صيادين، وبأنهم لن يصبحوا يوماً مهندسين أو تقنيين ماهرين .. لقد فقدوا الثقة بأنفسهم، وانغلقوا في دائرة تفكيرهم الخاص فلم يستطيعوا التفكير بطريقة للخروج من هذه الدائرة المحكمة الإغلاق . فترتبت على الحكومة الماليزية مهمة تغيير ذهنية الناس وزرع الثقة في قدراتهم، فابتكرت شعاراً قوياً أقنع الماليزيين بإمكانياتهم، وحطم الوهم المبني داخل نفوسهم حول محدودية طاقاتهم، وكان الشعار هو : ( ماليزيا قادرة ) وبهذا تشجع الماليزيون، وأنجزوا أعمالاً لم يحلموا بإنجازها من قبل، في زمن قياسي، وهي الآن تقف في صفوف الدول المزدهرة والمتقدمة .
    و أغلب الطالبات اللاتي يجدن صعوبة في التعلم يرجع الأمر في ذلك إلى ثلاثة أسباب:
    السبب الأول: الخبرات التعليمية السلبية بسبب التجارب المريرة في المدارس التي تتناول التعليم بطريقة بدائية لا تساهم في التعلم بطريقة صحيحة .
    السبب الثاني: الافتقار إلى تدريب يساعد على تطبيق المواهب التي تعلمتها.
    السبب الثالث: أن أغلب الطالبات يركزن على الأوقات التي فشلن أثنائها في التعلم ، و نادراً ما يركزن على الجوانب الإيجابية في التعلم وفي الأشياء التي نجحنا في تعلمها بالفعل.
    وهناك ثلاث خطوات للوصول إلى حالة التعلم المثلى وهي تعليم الطالبة هذه الخطوات:
    الخطوة الأولى التنفس العميق. فالتنفس العميق يزيد من كمية الأكسجين المتاحة للمخ كما يعمل على استرخاء الجسد وتخليص العقل من التوتر.
    الخطوة الثانية: الاسترخاء:يساعد على تنقية المخ من الأفكار التي تشتت التركيز.
    الخطوة الثالثة: إجادة مراحل التعلم الثلاثة:
    مرحلة ما قبل التعلم – مرحلة أثناء التعلممرحلة بعد التعلم.
    أولا: مرحلة قبل التعلم:
    -
    مراجعة ما تعرفيه سابقاً عن المجال الذي ثريدي أن تتعلميه:فمثلا إذا كنت تريدن أن تدرسي طب راجعي بداية ما تعرفينه عن الصحة وجسم الإنسان..... وهكذا.
    -
    تحديد الموضوعات التي تعتقدين أنها أكثر أهمية للتعلم:وقد تضعي هذه الموضوعات على هيئة أسئلة وغيرها.
    -
    اسألي نفسك هل من شيء أستطيع عمله مسبقا لكي يساعدني في الاستفادة بدرجة كبيرة في التعلم:
    ثانيا: مرحلة أثناء التعلم:
    ومن أنجح الوسائل التي تجعل التعلم مشوقا وغير ممل هي طريقة طرح قضايا افتراضية أثناء التعلم ولذا عند قراءتك لأي موضوع حاولي أن تخمني النتائج التي سيصل إليها.
    ثالثا: مرحلة بعد التعلم:
    حتى تستفيدين بأكبر قدر ممكن مما تعلمته عليك بإتباع أسلوب استثمار المعرفة وهو أسلوب يستند على أننا نقضي معظم أوقاتنا في التفكير حول الأشياء التي تثير في أنفسنا أعمق المشاعر فهذا الأسلوب يعتمد على أنه أكثر شيء تتعلمه وتتذكره هو الذي تفاعلت معه بعقلك ووجدانك أثناء التعلم .

    ولقد ظهرت في السنوات الأخيرة العديد من الدراسات ، تثبت بكل جلاء أن الذكاء الإنساني يشتمل على مهارات متعددة، وتدعو الأنظمة المدرسية إلى مراجعة تعاملها مع المتعلمين. وذلك بمراعاة القدرات المختلفة لديهم وعدم التركيز فقط على المهارات اللغوية والرياضية.
    وانطلاقا من تعدد الذكاءات ومن الاختلافات المحتمل وجودها داخل الفصل الدراسي ، فإنه من باب الإنصاف، بل من باب الواجب الأخلاقي والمهني، أن تلقى كل الطالبات الفرصة والوسيلة المتاحة للتعلم والنمو وتحقيق الذات داخل الفضاء المدرسي. مما يحقق مجموعة من النتائج التربوية الإيجابية
    وهناك أمور تساعد على فهم حاجات الطالبات ومنها:
    1 -
    معطيات شخصية: الوضعية الشخصية، مستوى التعلم في المادة، الاهتمامات الدراسية ، الخ...
    2-
    المهارات المرغوب في تنميتها: قراءة، كتابة، تحدث، استماع (إن تعلق الأمر بتعلم اللغة مثلا).
    3-
    مكونات المادة المطلوبة: نحو، صرف، معجم، وظائف تواصلية،
    4 –
    الأنشطة المفضلة في التعلم: دروس مقدمة من قبل المدرسة، أعمال مخبرية ورشات،
    5 -
    الوضعيات والمواقف المفضلة: عمل فردي، ثنائي، في مجموعة صغيرة، في مجموعة متوسطة، في مجموعة كبيرة.
    6 -
    الطرق المفضلة لتقديم وممارسة المادة التعليمية: اللغة، الصور، الحركة، الخ.
    7 -
    المهارات والعادات الدراسية التي تشكل حاجات بالنسبة للمتعلمين والمتعلمات.
    8-
    الأشخاص الذين سيتواصلون معهن الطالبات عند إتمامهن للعام الدراسي .

    ويمكن استخدام اختبار وكسلر في بداية العام لمساعدة المعلمة على اكتشاف قدرات الطالبات وتوجيه طريقة تدريسها بما يناسبهن إذ يعد مقياس وكسلر من أهم مقاييس الذكاء، ومن أهم الأدوات التي تستخدم في التشخيص بالنسبة للقدرة العقلية العامة، وللكشف عن الأطفال الموهوبين و غير الموهوبين
    وإعداد الأسئلة القصيرة أو الأسئلة ذات الاختيارات المتعددة مهمة بحيث تكون بعيدة عن استحضار الإجابة و مثيرة للتفكير و اتخاذ القرارات و يطلب من الطالبة إعطاء تبرير لاختيارها هذه الإجابة. و من الضروري مناقشة الطالبات في طريقتهن في التفكير و لماذا اختارت الطالبة طريقا معينا و لم تختر طريقا آخر.
    إعادة النظر في تصميم الامتحانات بحيث تكون مقياسا لكمية المعلومات بالإضافة إلى القدرة على استخدام هذه المعلومات. فقد وجدت أن طريقه الامتحان البعيدة عن الأسلوب التقليدي يخفف من وطأة توتر الامتحان- مثال وضعت سؤال واحد في الاختبار الشهري( وهو باستخدام الخارطة الذهنية سجلي ما تعرفينه عن ....؟)
    فالطالبة هنا تستخدم الرسم والتحليل والموازنة ومهارات كثيرة تعودها على التفكير بعيدا عن السؤال التقليدي هل هذا الجزء معنا في الامتحان ؟ وهذه الطريقة تساعد الطالبات على تدوين الملاحظات و تسجيلها و إعداد الملخصات بأنفسهن. وكذلك تدريبهن على الربط بين أجزاء المقرر. و هذه الوسائل تعين على الفهم.
    ضرورة إقناع الطالبات بأن تحسين قدراتهن الفكرية سوف يعود عليهن بالفائدة. كما يجب التأكيد من البداية على أن الهدف من المنهاج المقرر هو هدف مزدوج وهو تنمية المعلومات في موضوع معين و كذلك تنمية القدرة على التفكير و استخدام هذه المعلومات. و يجب أن تشعر الطالبات أن أداءهن قد تحسن بعد تعليمهن كيفية استخراج المفاهيم الأساسية بأنفسهن سواء من الدرس الملقى أو بعد العودة إلى الكتاب.


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


    ، فاالالعاب المركبة كما في الصورة في الأعلى -وهي عمل ابتكاري من الطالبات لتسهيل عملية استرجاع المعلومة عن طريق اللعب- تمثل أمرًا مثيرًا للتفكير. تعوده على التركيز والانتباه، والقدرة على الاستدلال وإيجاد البدائل الافتراضية،.
    التعليم التخيلي،مثال (درس الكهوف ) يعيشون في قصه من خيالهم في عالم الكهفين فماذا يحتاجون وماذا سيصنعون فيصبح لديهن درجة عالية من الذكاء، والقدرة اللغوية، وحسن التوافق الاجتماعي.
    والقدرة اللغوية تأتي من استخدام مفردات كثيرة خلال هذا النوع من التعليم، أما التوافق الاجتماعي فلأنه خلال القصة يصنعن مواقف ، ويضعن لها حلولاً كثيرة وبدائل، وهو ما يؤهلها للتعامل الأكفأ في حيِّز الواقع.
    -
    اللغة كمادة ادرسها أحاول تنميتها عن طريق ، المشاهدات اليومية لمفردات كثيرة
    - تشجيع الطالبة لكتابة الشعر الخاص بالوحدة وتلحن من قبل المجموعات فينمي لديها الذكاء الإيقاعي.
    -
    إشباع حب الاستطلاع لديها وتحفيزها على التساؤل وعدم إعطائها إجابات ذات نهاية مغلقة، بل إجابة تحفز لمزيد من التساؤل،وذلك من خلال إيجاد حلول للمشاكل مثال ( درس التلوث ) وذللك لتتعايش مع بيئتها وتعلم ما يفيدها وما قد يسبب الأذى لها ولمن حولها
    - تدريبها على الملاحظة والانتباه للتفاصيل من خلال الألغاز الممهدة للدروس أو التي تقود للإجابات.
    - ممارسة الأنشطة الفنية في كل درس من خلال توجيهها لعمل الوسائل المبتكرة الرخيصة الثمن ، فهذه الأنشطة يرافقها مرح وشعور بالإنجاز، وهو ما يزيد من كفاءة الدماغ وقدرته على التفسير والتحليل والتنظيم؛ فبالخطوط والألوان يمكن أن نصنع طالبةُ ذكيًّة وموهوبة
    تمسك الطالبات بمبادئ دينهن الإسلامي الحنيف والمحافظة على ثقافتهن وتقاليدهن العربية من خلال تطبيق مفاهيم ومبادئ الإسلام من عبادات ومعاملات وآداب قولاً وعملاً قدر الإمكان من الأهداف التي قامت عليها سياسة الدولة، لتحقيق الضبط الذاتي لما يحبه الله ويرضاه في الدنيا والآخرة بإذن الله .
    من الأعمال التي تم تنفيذها كمثال لتنمية قدرات الطالبة في هذا المجال :
    قامت الطالبات بمشروع العمل التطوعي المدرسي وكان منها :شعورهن بالمسؤليه –الاهتمام بالتشجير في داخل المدرسة مساعدة الطالبات اللاتي يحتجن إلى مساعده ماديه أو مساعده في المواد الدراسية بث الروح الايجابية لدى الطالبات وغيرها.وقد تم تنفيذ البرنامج طلية العام. تطبيقاً لمبدأ التكافل الاجتماعي
    تصميم استمارات تتضمن السلوكيات المذمومة وتسجيل الطالبة يومياً بجانب كل سلوك إشارة تبين سلوكها سلباً أو إيجاباً ومن خلال تقييمها المستمر لسلوكها ووضع خطة تحسين للسلوكيات السلبية منها يتم الانتقال من حيز التنظير إلى التفعيل لدعم السلوك الاجتماعي وبالتالي تملك الطالبة مهارة تحليل فعلها ونقده وهذا تم تطبيقه في برنامج لا للتأخر الدراسي وكانت نتائجه الفكرية والتحليلية والنقدية مبهرة .

    ومن الأمور المهمة التقييم الذاتي لأعمالهن وتبادله مع طالبات الصف من خلال الاستبيانات وصندوق التميز الذي يوضع به كل أسبوع صفه أو عمل متميز لوحظ على أي طالبه في الصف ويكتب من خلال صديقاتها ونعتمد المصداقية في كتابة اسم الطالبة التي كتبت ذلك الموقف مما ساعد على إعطاء تغذية راجعة وهذا يؤدي إلى التأمل والتحسين والتطوير المستمر .
    حصة الفراغ بالنسبة لطالبات الأدبي تجتمع الطالبات فيها للتخطيط والتنفيذ لموضوع يتم عرضه أمام الطالبات بأساليب مختلفة ، و هدفه موجه نحو تنمية الفكر التحليلي النقدي لذا يتم الاتفاق على التخطيط والتنفيذ والتقييم ومن هذه الأساليب المناظرات أسلوب مشوق ممتع للطالبات سواء أثناء الإعداد أو عند العرض كما أنها من أكثر الموضوعات المشوقة لجمهور الحضور خاصة وأن موضوعاتها من صميم الواقع .

    لتدريب الطالبة على آداب المناقشة المنطقية وتقبل وجهة نظر الآخرين مثال على ذلك اختارت الطالبات موضوع الطب وتطوره، وتم عرضه بصورة مبتكرة وقد جمعنا فيه فصلين يتشاركوا الأفكار ويتوزعوا الأدوار . وتم إخراج المادة الجافة من بين دفتي الكتاب إلى مشاهد تمثيلية فيها إبداع وابتكار . وبهذا وصلنا بالطالبة إلى القدرة على التخطيط والتنفيذ والعرض والتقييم لمشاريع قصيرة وطويلة .
    فائدتها للطالبات : الوقوف أمام الجمهور بثقة وثبات وخاصة أننا قمنا بدعوة العديد من المعلمات من مدارس أخرى لحضور المناظرة لنقل الخبرات وهذا تم في دروس أخرى أيضا.
    نتائج هذه الأنشطة والمشاريع التفكيرية النقدية :
    تطبيق أهداف المنهاج بمعناه الواسع وربط خبرات الطالبات داخل المدرسة وخارجها بتوجيه المعلمات .
    تنمية المهارات الاجتماعية المتعددة من إصغاء وتعزيز وصياغة وتلخيص وطرح أسئلة ………الخ .
    تنمية مهارات التواصل بين أعضاء المجموعة .
    احترام رأي الآخرين حتى لو تعارض مع رأي الطالبة .
    .التعلم بان ليس هنا جواب واحد أو رأي واحد هو الصحيح ولكن هناك أجوبة متعددة وأراء مختلفة تحتاج حسن الإصغاء والرد عليها بإقناع .
    توظيف مهارات الكتابة والقراءة من خلال استخدام استراتيجيات متنوعة تكتب وتقرأ وتترجم إلى الانجليزية إن احتاجت إلى ذلك .
    إثراء المعرفة والتعمق بها من خلال استخدام المصادر البشرية والمادية المتنوعة / جرائد ، مجلات ، صحف ، أفلام ، كتب ………
    واستخدام وسائل التقنية في البحث عن تطورات المعرفة وتوثيقها وإخراجها بشكل مبدع .
    الثقة بالنفس والتقدير العالي للذات .
    تنمية الشعور بالمسئولية تجاه مجتمعها وعالمها في بحثها للمشكلات البيئية /الصحية /الاجتماعية / الاقتصادية …………………الخ .

    جمع ما سبق تم تطبيقه في درس الغذاء الصحي ودرس التلوث البيئي والسعودية بين الأمس واليوم وغيرها. فمشاركة جميع الطالبات في صياغة النقاش / الدعم بالأدلة والحجج المقنعة المتنوعة وقيامهن ببحث أفكار الموضوع دون الاعتماد على المادة الموجزة الموجودة في كتبهم فيطلعوا بذلك على أحدث المستجدات في الموضوع.

    في بعض الصفوف شاركت جميع الطالبات في كتابة الموضوع ومناقشته بادلته سواءً كانت تنتمي للفريق المؤيد أو المعارض ومن ثم يتم تحديد فريقها قبل العرض بتكليف من المعلمة أو عن طريق القرعة وتهدف هذه الطريقة إلى توعية الطالبة مستقبلاً عند الإعداد لأي من المواقف التي تحتاج بها إلى الإقناع خاصة لما يمكن أن يفكر به من يعارضها ( أي تبحث في الاتجاهين عن نقاط القوة والضعف لتأتي الدعاوى ثرية في فكرتها ونقاشها وأدلتها) بالاضافه إلى استخدامها لمهارة القبعات الست وتعليمها كيف تتكيف في موضوعها مع أي قبعة ترتديها .
    [/b]
    avatar
    قوووت القـلوب

    عدد المساهمات : 2976
    تاريخ التسجيل : 01/11/2009

    رد: بينَ [ المعلّمة ] و [ الطالبة ] ~ [ لقاء مع الأستاذة عائشة القحطاني ] -2- ..~ منقوووول لرووعته

    مُساهمة من طرف قوووت القـلوب في الخميس 15 سبتمبر 2011 - 6:04

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]






    وللمعلمة التي تبحث عن التميز أن تقييم طريقتها في التدريس :

    الطرق الحديثة :

    . ابني وأحضر الأنشطةالتدريسية على أساس الفوارق الفردية.

    2. أبدي احتراما واضحا للفوارق الفردية داخل فصلي وأتعامل بإنصاف مع جميع أنواع الطالبات.

    3. أستعمل وأستغل الذكاءات المتعددة للطالبات.

    4. أفهم تفوق الطالبات بأنه نمو شخصي ونسبي انطلاقا من نقطةالبداية.

    5. أتيح للطالبات فرصة أخذ القرار بخصوص الأنشطةالتعليمية.

    6. أتيح للطالبات فرصة إنجاز أنشطة مرتبطة باهتماماتهن وميولهن.

    7. يشتمل العمل في فصلي على أنشطة

    داخل مجموعات وفي بعض الأحيان

    في محطات تعلم مختلفة.

    8.ينبني تدريسي على أساس المفاهيم

    والمهارات المستهدفة، وهي التي تكون

    القاسم المشترك بين الأنشطة المستعملة

    مهما كانت نوعها.

    9. تختلف الواجبات المنزلية حسب

    مواصفات الطالبات داخل

    الفصل الواحد.

    10. استعمل مواد وأنشطة تعليمية متنوعة.

    11. يسير تدريسي وفق إستراتيجية

    إكساب الطالبات القدرة على

    التعلم المستقل والاعتماد على النفس.

    12. أقيم الطالبات بكيفيات

    مختلفة.

    13. أقيم طالباتي بكيفية

    مستمرةلتشخيص مواطن القوة والضعف

    وتحديدما يحتاجونه في الدروس الموالية.

    الطرق التقليدية :

    1. لا آخذ الفروق الفرديةبعين الاعتبار ولا أهتم بها إلا في حالة وقوع مشكلةما.

    2. أبدي تفضيلا واضحا لبعض الطالبات على غيرهم ولا أتعامل بإنصاف مع الجميع.

    3. أعتمدعلى المفهوم التقليدي للذكاء وأركز على الذكاء اللغوي أو الذكاءالرياضي.

    4. أطبق مفهوما معياريا وموحدا على جميع الطالبات.

    5. أخدجميع القرارات أو أغلبها ولا أشرك

    الطالبات في ذلك.
    6. لاأتيح الفرصة للطالبات فرصة إنجاز أنشطة مرتبطة باهتماماتهن وميولهن.

    7. يتم العمل في فصلي من خلال أنشطة

    موحدةموجهة للجميع.

    8. ليس هناك فرق واضح لدي بين ما هو

    أساسي (المفاهيم والمهارات) وما هو

    ثانوي (القصة، السياق الخ)

    9. استعمل واجبات منزلية موحدة بالنسبة

    لجميع الطالبات في فصلي.

    10. استعمل مواد وأنشطة تعليمية موحدة

    بالنسبةلجميع الطالبات.

    11. الاستقلالية والاعتماد على النفس لا

    يشكلان هدفا مهما في عملي التدريسي.

    12. أقيم جميع طالباتي بكيفية

    موحدة.

    13. لاأقيم طالباتي إلا في نهاية

    العام لتحديد من "الناجح" ومن

    "الراسب".







    أخيراً:اعلم أنها ليست القمةولكنها البذرة في ارض معطاءة خصبة تلقي نظرتها على مستقبل مشرق

    لنستعيد دورنا من جديد وبدلاً من أن نكون أمة مستهلكة مستوردة

    نعود كما كنا أمة مجددة متطورة مصدرةللفكر والإنتاج والإبداع

    فنحن نريد أن نساهم في بناء طالبات سعوديات فخورات بهويتهن الإسلامية.

    مواطنات على أعلى مستويات من المسؤولية.

    قادرات على تخطي حدود الإمكانات الفردية .يسهمن في التطويرات العلمية والتقنية

    لديهن اهتمام بالتعلم المستمر مدى الحياة طالبات تتنافس عليهن الجامعات

    لديهن استقلالية ومقدرة على التفكير الناقدوحل المشكلات.

    متسلحات بالمهارات العملية في عصر المعرفة الرقمية ويضفن بذلك قيمةلمجتمعهن.

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    هنا كانت نهاية رحلتنا ..

    وننتظر كالعادة إضافاتكم النيّرة .. في أمان الله .. :
    منقووووول لروووووووعته من منتدى لكِcheers cheers

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



    _________________

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 17 ديسمبر 2017 - 20:54